دكتور وليد الجبالي
دكتور وليد الجبالي

جراحات التجميل وتنسيق القوام

يعتبر الحصول على القوام المثالي الممشوق هو من أكثر الأشياء التي تسعى إليها المرأة.. وبعد المزيد من المحاولات عن طريق الأنظمة الغذائية والرجيم،  لكن هناك بعض المناطق تتكدس فيها الدهون العنيدة ولا يمكن إزالتها أبدا وهناك التي تخترق وتلتف بالعضلات والأعضاء،  حيث تعتبر الدهون العنيدة هي نقطة تعجيز الدايت والتمرينات الرياضية كذلك، حيث لا يوجد من الحلول ما يساعد على التخلص منها سوى عمليات تنسيق القوام أو شفط الدهون بطرقها المختلفة على حسب الحالات،  تنسيق القوام يشمل عمليات شفط الدهون، وعمليات النحت التجميلي بالفيزر

وعمليات شد الجلد من الترهلات الناتجة عن  خسارة وزن كبيرة أو بسبب ترهلات الحمل والولادة…

وهنا تطورت عملية نحت و تنسيق القوام وشفط الدهون، لكن يجب الحرص التام عند اختيار الجراح المتخصص ويجب الاهتمام والتدقيق في اختيار العيادات الأكثر أمانا ومهنية و التي تستخدم أحدث تقنيات الأجهزة وآخر صيحات التكنولوجيا المتطورة التي تضمن نتائج أفضل في كل مرة.

يقول الدكتور وليد الجبالى :  إن تقنية نحت الجسم بالفيزر وفرت عمليات تجميلية أكثر أمانا،  وأدق في النتائج حيث استطاعت تحقيق كل ما تحلم به المرأة في الوصول إلى الجسم المثالي المتناسق..  ويعتبر تنسيق القوام هو الحل الأمثل الذي يستطيع الجراح الماهر من خلاله استعمال العديد من أنواع الأجهزة الحديثة،  كما في عمليات نحت الجسم بالفيزر والليزر وتختلف كل تقنية وجهاز عن غيره باختلاف الشخص وكمية الدهون،  ويحدد الطبيب نوع العملية المناسبة لكل مريض بحيث تضمن له الحصول على أفضل النتائج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.